بمبادرة من عامل إقليم الجديدة فتح مؤقت لمصب نهر أم الربيع في انتظار صفقة جرف الرمال

20 يوليو 2021 - 2:42 م

بتعليمات من عامل إقليم الجديدة السيد محمد الكروج.  عقد باشا مدينة آزمور لقاء بمقر الباشوية مع أعضاء تنسيقية القوى المدافعة على نهر أم الربيع  أمس الاثنين 19 يوليوز الجاري بحضور رئيس مفوضية الشرطة بآزمور وممثل مندوبية وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء بالجديدة، وذلك على خلفية المسيرة الاحتجاجية ضدا على التلوث الخطير وانسداد مصب نهر أم الربيع التي مقررة أن تنطلق من أزمور في اتجاه  مقر مندوبية وزارة التجهيز و النقل و اللوجستيك والماء بالجديدة.

خلال هذا اللقاء، أكد باشا المدينة أن عملية جرف الرمال الحالية بمصب نهر أم الربيع يسهر على انجاحها عامل إقليم الجديدة بشراكة مع شركة SAHEL ET SAHARA وشركة القباج SGTM، وهي تدخل في خانة المبادرات المواطنة التطوعية للشركتين المذكورتين إلى حين إرساء الصفقة العمومية على أحد الشركات الوطنية أو الدولية بتاريخ 18 غشت 2021 (تاريخ فتح الأظرفة).
ومن خلال معاينة أشغال فتح مصب نهر أم الربيع بالقرب من ضريح للاعائشة البحرية التابع لتراب جماعة سيدي بنحمدوش فإن عملية جرف الرمال الحالية تسيير في الطريق الصحيح ليبقى رهان الحل النهائي للأزمة البيئية والإيكولولجية للمصب رهينا بتفعيل مشروع محطة تصفية المياه العادمة بآزمور من طرف الوكالة المستقلة للكهرباء والماء بمدينة الجديدة الذي أنهى جميع مراحله الإدارية و التقنية و المالية.

واتفقت الأطراف المشاركة على برمجة لقاء ثاني بحضور باشا مدينة آزمور ورئيس دائرة آزمور و المدير الاقليمي لوكالة الماء والكهرباء بالجديدة (RADEEJ) ومندوب وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك و الماء بالجديدة وأطراف أخرى معنية بهذا الملف من أجل مناقشة بعض النقط العالقة.

 

 

 

BK20

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *